الموضة والجمال
Trending

فوائد حمض الجليكوليك للقشرة | كيف يعمل وأفضل المنتجات

طريقة استخدام الجليكوليك اسيد

 سنتعرف على حمض الجليكوليك و عمل حمض الجليكوليك في المنزل و طريقة استخدام الجليكوليك اسيد اورديناري و فوائد حمض الجليكوليك للقشرة و حمض الجليكوليك للقشرة و طريقة استخدام الجليكوليك اسيد
حمض الجليكوليك للقشرة | كيف يعمل وأفضل المنتجات

حمض الجليكوليك ليس حلاً معجزة يعالج القشرة بين عشية وضحاها، ولكنه يمكن أن يساعدك على التخلص من الرقائق الخشنة والكشف عن فروة رأس أكثر صحة ورطوبة في وقت قصير. 

هل يمكنك استخدام حمض الجليكوليك لقشرة الرأس؟

حمض الجليكوليك (حمض هيدروكسي أسيتيك) هو حمض ألفا هيدروكسي  معروف بتقشير وترطيب فروة الرأس. يحب الكثير من الأشخاص هذا المكون لفوائده الجلدية، ولكنه أيضًا وسيلة فعالة للتخلص من القشرة. فهو يساعد على موازنة درجة الحموضة في فروة رأسك لكسر دورة القشرة وتعزيز دوران الخلايا.

على الرغم من أن القشرة لا تؤدي إلى إبطاء نمو الشعر، إلا أنها قد تؤدي إلى شعر أقل صحة وعرضة للتقصف مع مرور الوقت.

تسبب القشرة تهيج فروة الرأس مما قد يدفعك إلى خدش فروة رأسك. إذا استسلمت للإغراء والخدش، فمن المرجح أن يتكسر شعرك. قد تتلف أيضًا بصيلات شعرك وتؤثر على نمو شعر صحي وجيد النوعية.

إذا كنت ترى تقصفًا مرتبطًا بالقشور، فقد يكون حمض الجليكوليك طريقة رائعة لعلاجه وجعل فروة رأسك صحية مرة أخرى.

يمكن أن تكون القشرة أيضًا مسؤولة عن جفاف فروة الرأس والشعر. يؤدي استمرار تقشر الجلد مع مرور الوقت إلى تدمير حاجز الرطوبة في فروة رأسك، مما يؤدي إلى جفاف فروة الرأس وجفاف الشعر. يعد حمض الجليكوليك أيضًا حلاً رائعًا لهذه الأعراض! 

تركز معظم منتجات علاج القشرة على التخلص من رقائق فروة الرأس. لكن حمض الجليكوليك يقضي على السبب الجذري للقشرة ويمنح فروة رأسك ما تفتقر إليه لمنع ظهورها مرة أخرى.

يمكنك استخدام حمض الجليكوليك ومنتجات العناية بالشعر الأخرى للحفاظ على فروة رأس صحية وشعر خالي من القشرة. نظرًا لأن حمض الجليكوليك منتج كيميائي، فمن الضروري فهم كيفية استخدامه للحصول على أفضل النتائج وتجنب إتلاف بشرتك بشكل أكبر.

تابع القراءة لتتعرف على الفوائد المختلفة لحمض الجليكوليك للقشرة، وكيفية استخدامه بشكل صحيح، والاحتياطات التي يجب عليك اتخاذها لتجنب تلف فروة الرأس والشعر.

فوائد حمض الجليكوليك للقشرة

حمض الجليكوليك الكيميائي لقشرة الرأس موضح في زجاجة قطارة وطبق يحتوي على المحلول

الصناعة الكيميائية / شترستوك

حمض الجليكوليك رائع لشعرك وفروة رأسك! يعمل على استعادة صحة فروة رأسك وترطيبها بعدة طرق. وإليك كيف سيفيد استخدام حمض الجليكوليك للقشرة شعرك وفروة رأسك.

يقشر فروة الرأس

حمض الجليكوليك هو منتج تقشير كيميائي لطيف يعمل على إذابة خلايا الجلد الميتة وتراكم المنتج على فروة الرأس. فهو يكسر الروابط التي تربط خلايا الجلد الميتة وتراكم المنتجات بفروة الرأس. من خلال إزالة القشرة وتراكم المنتجات، تستعيد فروة رأسك صحة جيدة وتعزز تجدد الخلايا.

يعمل حمض الجليكوليك على قشرة الرأس الناتجة عن فطر الملاسيزية أو التهاب الجلد الدهني.

فطر الملاسيزية  هو سبب شائع لقشرة الرأس. تعمل هذه الفطريات على تسريع دورة حياة خلايا الجلد، مما يجعل الجلد يتساقط ويتقشر بسرعة أكبر. عندما يبدأ الجلد في التساقط، فإنه يشكل رقائق جافة تمتزج مع منتجات الشعر مما يؤدي إلى تراكم مزعج وحكة في فروة الرأس.

قد تنجم القشرة أيضًا عن التهاب الجلد الدهني، حيث تؤدي الغدد الدهنية المفرطة النشاط إلى جعل فروة الرأس دهنية وحمراء ومتقشرة.

إذا لم تعالج الأسباب الجذرية، يمكن أن تؤدي القشرة وتراكم فروة الرأس إلى سد بصيلات الشعر، وتجفيف فروة الرأس والتأثير على صحة شعرك. إن تقشير فروة الرأس بانتظام بحمض الجليكوليك سوف يقلل من القشرة ويمنع إنتاج الزيت الزائد مع مرور الوقت.

يمكن للأشخاص ذوي فروة الرأس الحساسة استخدام هذا المنتج دون خوف من تهيج الجلد لأن التقشير الكيميائي لطيف. بمجرد أن يزيل المنتج القشرة، فإنه يرطب فروة الرأس لتجنب التهيج.

يرطب فروة الرأس

يمكن لفروة الرأس الجافة أيضًا أن تسبب التقشر. إذا كنت تعاني من قشرة الرأس وفروة رأس جافة، فمن المحتمل أن تعاني من حكة وتقشير في الجلد يبدو أنه يتفاقم كلما خدشته أكثر. ما تحتاجه هو الرطوبة العميقة التي تكافح المنتجات الموضعية (البلسم، والأوراق، وما إلى ذلك) لتوفيرها، ولكن حمض الجليكوليك رائع في توفيره. 

حمض الجليكوليك هو مرطب قوي يعزز إنتاج  حمض الهيالورونيك  من الجسم لتعزيز ترطيب فروة الرأس وتحفيز عملية الشفاء.

إن تطبيق حمض الجليكوليك على فروة الرأس الجافة والمصابة بالحكة سيعزز الصحة الجيدة والترطيب إذا كانت فروة رأسك تعاني من إصابات الخدش والتشقق بسبب القشرة. يمكن أن تبدأ الخلايا الصحية الجديدة في النمو بفروة رأس رطبة وصحية.

التطهير العميق

كمقشر لفروة الرأس، يتكون حمض الجليكوليك من جزيئات صغيرة جدًا تخترق فروة الرأس بسهولة للتنظيف العميق. في حين أن الشامبو يمكن أن يكون منتجًا جيدًا لتنظيف فروة الرأس، إلا أنه قد لا يكسر الروابط التي تربط الزهم الزائد وخلايا الجلد الميتة وتراكم المنتج.

حمض الجليكوليك قادر على اختراق بصيلات الشعر وجدران خلايا الجلد الميتة لتفكيك الروابط التي تربطها ببعضها البعض. فهو يزيل أي أوساخ وخلايا الجلد الجافة والميتة والبكتيريا والزيوت، ويترك فروة رأسك نظيفة.

ونتيجة لذلك، تصبح فروة رأسك صحية وتحفز خلايا الجلد الجديدة والصحية.

يكسر دورة القشرة

عند استخدامه بشكل مناسب، يشجع حمض الجليكوليك على نمو خلايا جلدية أحدث وأكثر صحة في فروة الرأس، مما يكسر دورة القشرة. تنتج هذه الخلايا الجديدة الزهم بانتظام – ليس كثيرًا أو قليلًا جدًا – لتقليل فرص نمو القشرة وتراكم المنتجات والحكة.

سواء كان سبب القشرة هو الفطريات أو الغدد الدهنية المفرطة أو الجفاف المزمن، فإن حمض الجليكوليك هو مكون رائع يكسر الدورة عن طريق حل المشكلات الأساسية. 

يوازن الرقم الهيدروجيني

تتمتع فروة الرأس الصحية بتوازن درجة حموضة مناسب يبلغ حوالي 5.5 مما يساعد في تقليل القشرة. إذا كانت فروة رأسك تحتوي على تراكمات تحتوي على الزيوت والأوساخ ومواد أخرى، فمن المحتمل أن تعاني من رقائق القشرة.

تستمر هذه المواد في زعزعة استقرار درجة الحموضة في فروة الرأس طالما أنها تتدلى في شعرك، مما يخلق أرضية مناسبة للقشرة.

يقوم حمض الجليكوليك بإزالة كل هذه المواد، ويترك فروة رأس نظيفة ذات درجة حموضة متوازنة. ونتيجة لذلك، يشجع الجلد على نمو خلايا جديدة وصحية ويقلل من فرص إعادة نمو القشرة.

كيفية استخدام حمض الجليكوليك لعلاج القشرة

صورة قبل وبعد توضح كيف تبدو فروة الرأس بعد استخدام حمض الجليكوليك لعلاج القشرة والقشور على الشعر الداكن

أندري بوبوف / شاترستوك

في حين أن حمض الجليكوليك منتج فعال للقضاء على القشرة، إلا أنه لا يزال مقشرًا كيميائيًا قويًا. يمكن أن يؤدي سوء استخدامه إلى الإضرار بفروة رأسك وشعرك، لذا فإن العناية المناسبة أمر ضروري!

هناك العديد من خيارات التركيب والقوة لحمض الجليكوليك، لذلك من الأفضل استخدامه كما يوصي طبيب الأمراض الجلدية. فيما يلي الأشياء الأساسية التي يجب مراعاتها عند استخدام حمض الجليكوليك للقضاء على القشرة.

استخدم منتج حمض الجليكوليك المناسب

يمكن استخدام حمض الجليكوليك لعلاج الأمراض الجلدية المختلفة، وليس فقط قشرة الرأس. نظرًا لأنه منتج ذو نطاق واسع من الاستخدام، فستجده في تركيبات ونقاط قوة مختلفة مخصصة لعلاج حالات معينة. قد يؤدي استخدام المنتج الخاطئ لعلاج القشرة في فروة رأسك إلى تدهور فروة رأسك وشعرك بشكل أكبر.

على سبيل المثال، قد يكون استخدام منتج يحتوي على 25% من حمض الجليكوليك غير مناسب لفروة رأسك وشعرك. إذا لم تكن متأكدًا من المنتج الذي ستشتريه، فاستشر طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك للحصول على حمض الجليكوليك المناسب لقشرة الرأس.

عادةً، يجب أن يحتوي أفضل منتج يمكن وضعه على فروة الرأس على تركيز 5%-10% من حمض الجليكوليك. سنقوم بربط بعض منتجاتنا المفضلة أدناه لتجربتها. 

اتبع توجيهات التطبيق

مثل أي منتج آخر للعناية بالبشرة، يعد اتباع تعليمات الاستخدام أمرًا حيويًا عند استخدام حمض الجليكوليك للقشرة. على الرغم من أنه منتج طبيعي، إلا أن حمض الجليكوليك هو مقشر كيميائي ويمكن أن يكون له آثار جانبية ضارة عند استخدامه بشكل غير صحيح.

يمكن أن يؤدي الاستخدام اليومي إلى الإضرار ببشرتك وشعرك، ومن المؤكد أنه من الممكن استخدام الكثير من هذه الأشياء الجيدة.

استخدمي هذا المنتج العلاجي مرة أو مرتين أسبوعيًا على فروة رأسك للتأكد من فعاليته بدرجة كافية. بعد وضعه، اتركيه على فروة رأسك لمدة 15-30 دقيقة قبل غسله.

يعتمد مقدار الوقت الذي تترك فيه حمض الجليكوليك على فروة رأسك على تركيز حمض الجليكوليك. لا ينبغي السماح بتركيزات أقوى طالما أن مقشر فروة الرأس أضعف أو منتج منخفض التركيز.

إن ترك حمض الجليكوليك لفترة طويلة جدًا على فروة رأسك أو استخدامه كثيرًا قد يؤدي إلى تلف شعرك وجفاف فروة رأسك. تأكد من اتباع تعليمات المنتج عن كثب واسأل طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك إذا لم تكن متأكدًا! 

تشمل الجوانب الحيوية الأخرى التي قد ترغب في أخذها في الاعتبار عند تطبيق حمض الجليكوليك على فروة رأسك ما يلي:

  • هز الزجاجة قبل التقديم
  • تنطبق مباشرة من الفوهة
  • افركي المنتج باستخدام أطراف أصابعك
  • ضعي ما يكفي من حمض الجليكوليك لتغطية فروة الرأس بأكملها

قم بإجراء اختبار التصحيح أولاً

يجب على الأشخاص ذوي البشرة الحساسة توخي المزيد من الحذر عند استخدام منتجات جديدة على فروة رأسهم. يُنصح دائمًا بإجراء اختبار البقعة قبل تطبيق حمض الجليكوليك لعلاج القشرة.

يتضمن اختبار البقعة علاج جزء صغير من فروة رأسك ومراقبة النتيجة. يمكنك وضعه على الجزء الخلفي من رقبتك أو خلف الأذن والانتظار لمدة 24 ساعة على الأقل لترى كيف تستجيب فروة رأسك.

لاحظ أن حمض الجليكوليك يمكن أن يستغرق ما يصل إلى 72 ساعة قبل ظهور أي آثار جانبية. بعض ردود الفعل الشائعة التي يجب ملاحظتها تشمل الحكة والحرق و/أو الاحمرار.

إذا تسبب حمض الجليكوليك في حدوث تفاعلات أو آثار جانبية أثناء اختبار البقعة، فهو ليس منتجًا علاجيًا مثاليًا بالنسبة لك. اشطفيه وتوقفي عن استخدامه.

من ناحية أخرى، إذا كان المنتج يعمل بشكل مثالي، يمكنك المضي قدمًا وتطبيقه على فروة الرأس بأكملها. يمكنك أيضًا البحث عن شامبو وبلسم مغذي مناسب لإزالة أي حمض جليكوليك زائد على فروة رأسك بعد كل استخدام.

أفضل حمض الجليكوليك لقشرة الرأس: أفضل 3 منتجات

بعض من أفضل منتجات حمض الجليكوليك للقشرة التي يمكنك استخدامها مدرجة أدناه. نحن نحب منتج The Ordinary بشكل خاص لأنه يصل إلى نقطة السعر المناسبة بينما يظهر فعاليته على العديد من أنواع الشعر المختلفة!

1. محلول تقشير البشرة بحمض الجليكوليك بنسبة 7% من The Ordinary

أفضل اختيار لدينا لقشرة الرأس
محلول التنغيم بحمض الجليكوليك بنسبة 7% من ذا أورديناري

محلول التنغيم بحمض الجليكوليك بنسبة 7% من ذا أورديناري

الايجابيات:

  • قوة 7% مثالية لفروة الرأس
  • مكونات نباتية ونظيفة ولم يتم الإساءة إلى الحيوانات لتصنيعها
  • يحتوي على توت الفلفل التسماني

سلبيات:

  • ينبغي أن تستخدم في الليل فقط
  • لا يمكن استخدامه مع الأحماض الأخرى

تصنع The Ordinary الكثير من منتجات العناية بالبشرة الرائعة، ولكن هذا المنتج رائع للاستخدام على فروة رأسك. يساعد حمض الجليكوليك بنسبة 7% للقشرة على إزالة القشور وتهدئة التهيج عن طريق تعزيز ترطيب فروة الرأس وزيادة معدل دوران الخلايا. 

يمكن استخدام هذه التركيبة ليس فقط على فروة رأسك، ولكن أيضًا على وجهك لتكشف عن بشرة أكثر إشراقًا وتقشيرًا ومشرقة! 

2. مقشر فروة الرأس بحمض الجليكوليك من The Inkey List

اختيارنا
مقشر فروة الرأس بحمض الجليكوليك من ذا إنكي ليست

مقشر فروة الرأس بحمض الجليكوليك من ذا إنكي ليست

الايجابيات:

  • مصنوع خصيصًا لفروة الرأس
  • تركيبة المقشر تجعل التطبيق سهلاً
  • يعمل لجميع أنواع الشعر

سلبيات:

  • يجب غسله بعد الاستخدام
  • قد تستغرق النتائج من 1 إلى 4 أسابيع حتى تلاحظها
للحصول على منتج ألطف بتركيز أقل من حمض الجليكوليك، جرب مقشر فروة الرأس بحمض الجليكوليك من The Inkey List. هذا المنتج عبارة عن مقشر قوي يظل لطيفًا على فروة رأسك لتجنب التسبب في تهيجها. إنه مصنوع خصيصًا لفروة الرأس، لذلك يمكنك التأكد من أنه لن يسبب ضررًا إذا استخدمته كثيرًا.

يجب عليك استخدام هذا المقشر قبل استخدام الشامبو ويجب غسله. قد يكون ذلك غير مريح، لكنه قد يصبح بسرعة عادة وجزءًا من روتين الاستحمام الخاص بك للحصول على فروة رأس خالية من القشرة!

3. مقشر أوريبي سيرين لتقشير فروة الرأس

اختيارنا
مقشر أوريبي سيرين لتقشير فروة الرأس

مقشر أوريبي سيرين لتقشير فروة الرأس

الايجابيات:

  • يحتوي على مزيج من أحماض ألفا هيدروكسي ومستخلصات الفاكهة
  • غطاء خاص يجعل التطبيق بسيطًا
  • تركيبة مقشرة تزيل القشور والتراكمات

سلبيات:

  • السعر 52 دولارًا للزجاجة
  • أكثر لطفاً من غيرها، لذلك قد تستغرق النتائج وقتاً أطول

تصنع شركة Oribe الكثير من المنتجات الرائعة، لكنها قد تكون باهظة الثمن حقًا! لا يعد مقشر Serene Scalp Exfoliating Scrub استثناءً، لكن المراجعين يقولون إنه شيء رائع. إنه لطيف حقًا مع تركيز أقل من حمض الجليكوليك، لذا فهو رائع إذا كنت قلقًا بشأن الإفراط في استخدامه. 

الرائحة رائعة وتتميز الزجاجة بغطاء أداة توزيع المكياج لتسهيل وضع فروة الرأس بدقة. إذا كان بإمكانك تأرجح السعر، فمن الرائع أن يكون هذا المنتج في متناول يدك! 

نصائح السلامة التي يجب مراعاتها عند استخدام حمض الجليكوليك لقشرة الرأس

حمض الجليكوليك هو منتج آمن للعناية بالبشرة عند استخدامه بشكل صحيح. ومع ذلك، هناك بعض الاحتياطات التي يجب عليك اتخاذها عند استخدامه لتجنب تلف فروة رأسك وشعرك.

  1. تجنب استخدام حمض الجليكوليك إذا كنت قد تلقيت مؤخرًا علاجًا لفروة الرأس. يحتوي حمض الجليكوليك على عامل تقشير قد يؤدي إلى تهيج الأشخاص الذين خضعوا لعلاجات فروة الرأس مثل فرد الشعر أو تجعيده أو إعادة ربطه.
  2. تجنب الإفراط في استخدام حمض الجليكوليك على فروة رأسك. كعامل تقشير، قد يترك حمض الجليكوليك فروة رأسك متقرحة إذا تم تطبيقه كثيرًا (مثلًا يوميًا). استشر طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك لمعرفة عدد المرات التي يجب عليك استخدامها على فروة رأسك.
  3. استخدمي حمض الجليكوليك بالنسب الصحيحة. يجب أن تكون القوة المثالية لهذا المنتج 5%-7%. ومع ذلك، قد تتمكن من استخدام تركيزات أقوى قليلاً من حمض الجليكوليك تصل إلى 10% على فروة رأسك لعلاج القشرة.
  4. تجنب استخدام حمض الجليكوليك إذا كان لديك فروة رأس جافة. يمكن لعامل التقشير الموجود في هذا المنتج العلاجي أن يهيج فروة الرأس الجافة. لكي يعمل حمض الجليكوليك بفعالية، يجب أن تكون فروة رأسك طبيعية أو دهنية أو مزيج من فروة الرأس الدهنية والجافة. قم بزيارة طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك لتقييم فروة الرأس لمعرفة ما إذا كان المنتج آمنًا.
  5. تجنب تعريض فروة رأسك لأشعة الشمس المباشرة بعد التطبيق. يقول المركز الوطني لمعلومات التكنولوجيا الحيوية (NCBI)  أن حمض الجليكوليك يجعل البشرة حساسة للأشعة فوق البنفسجية. لتجنب تهيج فروة الرأس أو احمرارها بسبب الأشعة فوق البنفسجية، ضعي واقي الشمس بعد وضع حمض الجليكوليك وحاولي البقاء بعيدًا عن الشمس.
  6. لا تسمح لحمض الجليكوليك بالدخول إلى عينيك. مثل معظم المواد الكيميائية، يمكن أن يكون حمض الجليكوليك خطيرًا على عينيك. إذا دخل في عينيك، قم بغسل الماء الفاتر النظيف في عينيك لمدة 15 دقيقة على الأقل.

أسئلة مكررة

امرأة شقراء تنظر إلى فروة رأسها في المرآة وتفحصها بحثًا عن القشور والقشرة

نينا بوداي / شاترستوك

لم تجد الإجابات التي كنت تبحث عنها؟ دعونا نلقي نظرة على بعض الأسئلة الشائعة المتعلقة بحمض الجليكوليك لعلاج القشرة. 

ما هو حمض الجليكوليك الأفضل للقشرة؟

أفضل حمض الجليكوليك لعلاج القشرة هو The Ordinary Glycolic Acid 7% Toning Solution. عند استخدامه قبل غسل الشعر بالشامبو والبلسم، يمكن لهذا المنتج أن يقلل من قشرة الرأس ويخفف من ظهورها مرة أخرى. إنه آمن للبشرة الحساسة لأنه مصنوع من منتجات تهدئ البشرة وتقلل من تهيجها.

ماذا يحدث إذا استخدمت كمية زائدة من حمض الجليكوليك؟

كمقشر كيميائي، يمكن أن يؤدي حمض الجليكوليك إلى تهيج فروة الرأس أو تلفها إذا تم استخدامه بشكل متكرر أو بتركيزات عالية. بالإضافة إلى تهيج فروة الرأس، قد تواجه احمرارًا شديدًا وجفافًا وظهور البثور. استخدمي حمض الجليكوليك بالتركيز المناسب وكما يوصي طبيب الأمراض الجلدية.

ما الذي يجب ألا تخلطه مع حمض الجليكوليك؟

يجب عدم خلط حمض الجليكوليك مع سيروم فيتامين سي عند وضعه على فروة الرأس. فيتامين C هو حمض، ودمجه مع حمض الجليكوليك يمكن أن يزعزع توازن الرقم الهيدروجيني. سيؤدي خلطها أيضًا إلى جعل حمض الجليكوليك عديم الفائدة، وفي النهاية، قد يؤدي عدم استقرار الرقم الهيدروجيني إلى تهيج فروة الرأس.

ما هي أضرار حمض الجليكوليك؟

يعتبر حمض الجليكوليك منتجًا آمنًا عند استخدامه بشكل صحيح. ومع ذلك، قد يسبب إحساسًا بالحرقان وجفاف فروة الرأس والتهيج والاحمرار والحكة. كما يمكن أن يجعل فروة الرأس أكثر حساسية لأشعة الشمس، وبالتالي الحاجة إلى وضع واقي الشمس قبل الخروج في الهواء الطلق.

كيف يمكنك معرفة ما إذا كان حمض الجليكوليك يعمل؟

بمجرد تطبيق حمض الجليكوليك، قد تشعر فروة رأسك بالخشونة بعد أول 24 ساعة. هذه علامة طبيعية على أن المنتج يعمل على القضاء على القشرة. تشير الأعراض الأخرى، مثل التهيج والاحمرار، إلى أن المنتج ليس مثاليًا لفروة رأسك.

حمض الجليكوليك هو عنصر فعال للغاية لعلاج قشرة الرأس. إنه يحتوي على بعض المخاطر إذا تم استخدامه بشكل غير صحيح، ولكن طالما أنك تستخدم التركيز الصحيح وتتبع تعليمات المنتج عن كثب، فمن غير المرجح أن تلحق الضرر بفروة رأسك أو شعرك. 

يمكنك استخدامه كعامل تقشير لإزالة خلايا الجلد الجافة والميتة التي تؤدي إلى التقشر. يساعد على العناية بالزهم الزائد عن طريق زيادة معدل دوران الخلايا مما يحافظ على الغدد الدهنية نظيفة وخالية من تراكم الزيت على فروة رأسك. حتى أنه يزيل تراكم المنتجات القديمة على فروة رأسك مما قد يؤدي إلى قشرة الرأس والتهيج بمرور الوقت.

يوفر حمض الجليكوليك أيضًا فوائد إضافية تتجاوز التخلص من القشرة والرقائق! يمكنه ترطيب فروة رأسك بشكل طبيعي عن طريق الترطيب العميق وإزالة الطبقات العليا الجافة للكشف عن بشرة فروة رأس صحية تحتها.

إنها أيضًا طريقة رائعة لموازنة درجة حموضة فروة رأسك وتعزيز نمو الخلايا الأحدث والأكثر صحة. بشكل عام، يجب أن يكون حمض الجليكوليك لعلاج القشرة أحد خطوط الدفاع الأولى ضد القشرة. رحبي بفروة رأس نظيفة ونظيفة وصحية! 

المصدر 

موضوعات مهمة 

 

Back to top button