التكنولوجيا

الذكاء الاصطناعي و توليد الصور و تحريرالفيديوهات

كيفية استخدام الذكاء الاصطناعي في توليد الصور و تحرير الفيديوهات

توجه العالم بأسره إلى الذكاء الاصطناعي، و أصبح تطور مواقع و تطبيقات الذكاء الاصطناعي سريعا، و اتجهت الشركات الكبيرة و الشركات الناشئة إلى استخدام تلك المواقع و التطبيقات لما توفره من جودة العمل و اتقانه وسرعة انجازه.

كما أصبح تطور تقنية الذكاء الاصطناعي في كل المجالات، و من ضمن تلك التقنيات تقنية الذكاء الاصطناعي التوليدي، و هى تقنية تستخدم الذكاء الاصطناعي لإنشاء الصور و الرسومات و لإنشاء الفيديوهات و النصوص و المقاطع الصوتية و انشاء أكواد برمجية.

الذكاء الاصطناعي

تستطيع تطبيقات و مواقع الذكاء الاصطناعي محاكاة كل ما يفعله البشر كتحرير الفديوهات و كتابة المقالات و كتابة منشورات التواصل الاجتماعي و كتابة الكتب، فالذكاء الاصطناعي يقوم بتعلم أنماط و قواعد اللغات البشرية، و بمجرد التدرب عليها يمكنه انشاء محتوى مشابه في الأسلوب و بنفس الطريقة.

هناك العديد من مواقع و تطبيقات الذكاء الاصطناعي في مجال صناعة المحتوي مما ساعد الكثير من صانعي المحتوي في صناعة محتواهم باستخدام الذكاء الاصطناعي، و سنتعرف على أهم تلك المواقع في السطور الآتية:

1 – موقع BAED:

يحتوي على أداة تفاعلية تعزز من انتاجيتك، و تحول أفكارك إلى حقيقة، فبإمكان هذه الأداة أن تكتب لك قصة أو رواية، و تستطيع أن تعلمك العزف خلال شهر، و أن يكتب لك سيرتك الذاتية، أو أن يقترح لك اسما لفيلمك، أو أن يقترح عليك وصفة طعام سريعة لذيذة، أو أن يساعدك في تعلم كيفية التقاط الصور و الفيديوهات بمهارة.

الذكاء الاصطناعي

2- موقع فوتوسونيك:

يحتوي على أداة تستخدم الذكاء الاصطناعي لإنشاء الرسومات، كل ما عليك هو اطلاق العنان لخيالك، و تخيل كل ما تتمني أن تشاهده في لوحة فنية رائعة، فهو يحول أفكارك من نصوص إلى لوحات فنية تستطيع أن تستخدمها على جميع المنصات بجودة عالية، فهو يستطيع انشاء لوحات ثلاثية الابعاد، و رسم توضيحي، أو لوحة فنية قماشية كرتونية، فهو يولد لك صورك بصورة سريعة و بأنماط فنية مختلفة تناسب الكثير من الأذواق.

الذكاء الاصطناعي

3 – الموقع ديب آي:

موقع يحتوي على العديد من أدوات الذكاء الاصطناعي التي تساعد الكثير في مجالات عدة، فهو يحتوي على أداة تمكنك من عمل تعديل على الصور و تطبيق ما يدور في خيالك عليها، و يحتوي أيضا على أداة لتوليد الصور بالذكاء الاصطناعي كل عليك كتابة أفكارك وما يدور في خيالك وهو يقوم بتوليد صورة لما يدور في خيالك من أفكار في ثواني معدودة بجودة عالية،كما يحتوي على أداة تمكنك من الدردشة الخيالية مع شخصيات تاريخية وسينمائية و انمي، ويحتوي على أداة تأخذك في عالم من المغامرة داخل ألعاب الذكاء الاصطناعي الشيقة، و يحتوي أيضا على أدوات أخرى لعدة مجالات.

الذكاء الاصطناعي

4 – موقع Amper music:

موقع يحتوي على أداة تتيح لك إن كنت مهتما صناعة المحتوى بعمل موسيقى تصويرية بواسطة الذكاء الاصطناعي تناسب فيديوهاتك، كما تستطيع الأداة بتأليف موسيقى لكتاب الأغاني في ثواني معدودة وبجودة عالية، ويمكنك التحكم في الآلات المستخدمة في تأليف الموسيقى عن طريق الحذف أو الاضافة.

الذكاء الاصطناعي

5 – موقع AIVA:

يتيح لك موقع AIVA أداة تعمل علي تو ليد و تأليف الموسيقى بأكثر من 250 نمط في ثواني معدودة، و تستطيع توليد ما تحتاجه من مؤثرات صوتية لمحتواك مهما كان سواء فيديوهات التيك توك أو اليوتيوب، أو أى محتوى يحتاج إلى مؤثرات صوتية كل ذلك بالذكاء الاصطناعي.

الذكاء الاصطناعي

6 – موقع Replica Studios:

يحتوي هذا الموقع على أداة تقوم بتحويل النص الكتابي إلى كلام واقعي لاستخدامه بالتعليق على الفيديوهات ويستخدم في مسلسلات الكرتون و الانمي و في أكثر من نوعية فيديوهات بمكتبة من الأصوات العديدة، و بيستخدم أيضا بعمل البودكاست بطريقة سهلة و سلسة، كل ما عليك إدخال نص الكلام كتابة وهو يقوم بتحويله إلى كلام واقعي مسموع بالذكاء الاصطناعي في غضون ثواني.

الذكاء الاصطناعي

7 – موقع  Synthesys:

تحلم بأن يكون لديك قناة على اليوتيوب أو أن يكون لديك محتوى مرئى أو مسموع، ولا تريد الظهور أمام الكاميرا أو أنك تخجل من الظهور أمامها، تستطيع الآن تحقيق حلمك في صنع الفيديوهات دون الظهور أمام الكاميرا عن طريق موقع  Synthesys، فهو يمتلك أداة تستخدم الذكاء الاصطناعي في عمل فيديوهات احترافية تحاكي الاشخاص الحقيقين من البشر، كما أنها تستطيع تحويل النصوص إلى كلام مسموع بأكثر من لغة و بأكثر من صوت، كما أنها تقوم بتوليد الصور فيمكنك توليد أي صورة من خلالها بمجرد كتابة أفكارك التي تدور في خيالك و تقوم هى بتوليدها في بضع ثواني بجودة عالية، فيمكنك استخدام الفيديوهات و الصور على جميع منصات التواصل الاجتماعي.

الذكاء الاصطناعي

8 – موقع murf.ai:

أقوى مواقع الذكاء الاصطناعي يمتلك أداة لتحويل النصوص الكتابية إلي تعليقات صوتية أو كلام واقعي نابض بالحياة يماثل الصوت البشري في كل شئ، و يمتلك مكتبة كبيرة لجميع الأصوات التي يمكنك استخدامها للتعبير عنك و عن أفكارك كأصوات المعلمين و أصوات المعلقين و أصوات موظفي خدمة العملاء و الأصوات المستخدمة في أفلام الكرتون و الانمي و الكثير و الكثير كل ما عليك هو اختيار الصوت الذي يناسب عملك و تمتع بعمل رائع دون الحاجة إلى خبرة.

الذكاء الاصطناعي                           الذكاء الاصطناعي الذكاء الاصطناعي

9 – موقع Alpha3D :

إن كنت تحلم أن تكون مصمما و ليس لديك الخبرة لذلك، لم تعد تحتاج إلى الخبرة لتصميم و انشاء نماذج ثلاثية الأبعاد من الصور والنصوص، كل هذا أصبح يسيرا و سهلا كل ما عليك هو الضغط على بعض النقرات داخل أداة Alpha3D وهى تقوم بتحويل كل ما تريد إلى نماذج ثلاثية الابعاد باستخدام الذكاء الاصطناعي خلال لحظات، يمكن استخدام هذه الأداة في تصميم المنتجات و في الهندسة المعمارية و الترفيه.

الذكاء الاصطناعي

10 – موقع xpressioncamera:

يحتوي الموقع على أداة تحتوى على تطبيق كاميرا تفيد المهتمين بصناعة المحتوى على مواقع التواصل الاجتماعي و من يريدون مشاركة فيديوهاتهم مع أصدقائهم، فهذا التطبيق يقوم بالتغير الفوري للصور في الفيديوهات و يقوم بتغير تعابير الوجه الفوري حتي لو كان بثا مباشرا، الآن مع هذا التطبيق لم تعد بحاجة إلى تغيير ملابسك و تغيير تعابير وجهك كل ما عليك هو استخدام xpressioncamera.

الذكاء الاصطناعي      الذكاء الاصطناعي

11 – موقع elai.io:

موقع يحتوي على أداة من أقوى الأدوات لصناعة الفيديوهات بالذكاء الاصطناعي عن طريق ادخال نص مكتوب لما يدور في خيالك للفيديو الذي تريد و تدعم الأداة العديد من اللغات، و أكثر من 80 صورة رمزية لاستخدامها في عمل الفيديوهات، و أكثر من 100 قالب لك حرية الاختيار من بينها لما يناسب عملك، مع هذه الأداة أصبح انشاء الفيديوهات أمرا بسيطا دون اللجوء إلى الظهور أمام الكاميرا، أو حتى وجود كاميرا، و دون الحاجة إلى ميكرفون، و بأي لغة تريدها.

الذكاء الاصطناعي        الذكاء الاصطناعي

لم يعد في وقتنا هذا أي شيئ مستحيل، بات كل شيئ يسير بصورة سريعة جدا، كما يحدث مع برامج و تطبيقات الذكاء الاصطناعي التي أصبحت هى المسيطرة على المشهد العالمي.

كما أن الذكاء الاصطناعي في تطور دائم سريع، فيجب علينا أن نواكب هذا التطور و الاستفادة منه بأقصى استفادة، و لا يعني ذلك الاعتماد الكامل على كل ما هو مرتبط بالذكاء الاصطناعي، و لكن لابد لنا من التعلم و التطور حتي لا تحتل الآلة كل وظائفنا.

 

زر الذهاب إلى الأعلى